الآن
10:13  : مورغن تمدد كفالات سياراتها المتأثرة بانتشار وباء كوفيد ـ ١٩ لمدة ٣ أشهر          10:13  : تمديد كفالات سيارات فولكس واجن المنتجة في أوروبا والمخصصة للقارة الأوروبية لمدة ٣ أشهر إضافية          12:37  : برودرايف تعمل على إنتاج أجهزة تنفس إصطناعي بتكلفة متدنية للمساعدة في مواجهة وباء كورونا          12:38  : أعلن منظمو معرض سيلفرستون للسيارات الكلاسيكية عن إلغاء معرضهم لهذه السنة والذي كان سيقام بنهاية تموز / يوليو          12:38  : دايملر ايه جي ورولز رويس تتعاونان في مجال تطوير مولدات كهرباء تعمل بخلايا الوقود وتتميز بإنبعاثات معدومةمن غاز ثاني أوكسيد الكربون         
الآن
الأخبار السابقة الخبر التالي

‏باكالار تقود عودة بنتلي مولينر إلى القمة

حسان بشور

٦ آذار / مارس ٢٠٢٠

أزاحت بنتلي مولينر الستار عن طراز باكالار الجديد كلياً وذلك في مقر الشركة في كرو في بريطانيا. وتتميز هذه السيارة الفاخرة عالية الأداء بانضوائها تحت لواء السيارات السياحية الكبرى المكشوفة وبكونها أندر سيارة بنتلي ببابين في العصر الحالي. ويجري العمل على ابتكار ١٢ سيارة فقط من هذا الطراز، مما يضمن أن تبقى سيارة نادرة وحصرية جداً، خصوصاً أنه سيتم صنع كل سيارة منها يدوياً في مصنع بنتلي مولينر في كرو وفقاً للمتطلبات والأذواق الخاصة لكل عميل. وتحمل هذه السيارة اسم بحيرة باكالار الواقعة في شبه جزيرة يوكاتان المكسيكية الخلابة وتتبع استراتيجية بنتلي القائمة على تسمية السيارات وفقاً لمجموعة من المعالم المتميّزة في العالم والتي بدأت مع بنتايغا عام ٢٠١٥. وتتميز باكالار بتصميمها الرياضي المكشوف مع مقعدين وشكل جديد كلياً وتشكل جزءاً من استراتيجية مولينر وذلك عبر ثلاثة أوجه مختلفة من ابتكارات السيارات المتميزة وفقاً لفئات "كلاسيك" و"كولكشنز" و"كوتشبيلت". وتستمد باكالار مزاياها التصميمية من طراز "إي اكس بي ١٠٠ جي تي" الاختباري وتشكل تعبيراً عن المستقبل ولكن بطابع كلاسيكي يظهر من خلال الأغطية الخلفية المخروطية الدراماتيكية وملامح السيارات الرياضية القديمة ذات المقعدين. وتتميز المقصورة بكونها نقية من ناحية التصميم والتنفيذ وتنطلق من كونسول وسطي جديد ذي زاوية حادة لتلتف بسلاسة عبر لوحة القيادة والأبواب. ومن بعدها، تنسحب هذه الالتفافة نحو الخلف باتجاه مقصورة توضيب الأمتعة شبه المغلَقة والموجودة خلف المقعدين. وتركز باكالار على المواد المستدامة التي تشمل طلاءً يحتوي على الرماد المستخرج من قشر الرز والذي يشكل طريقة مستدامة لتوفير لمسة نهائية معدنية غنية مع صوف بريطاني طبيعي وخشب "ريفروود" بعمر ٥٠٠٠ سنة مستخرج من السهول الساحلية في شرق إنكلترا.
وتندفع باكالار بمحرك "دبليو ١٢ تي اس آي" سعة ٦،٠ ليتر قادر على توليد ٦٥٠ حصان مع ٩٠٠ نيوتن متر من عزم الدوران الذي يعمل مع نظام متطور للدفع بجميع العجلات على توزيع العزم بشكل متغير بين العجلات الأمامية والخلفية وهذا ما يسمح باستخدام الدفع الخلفي بأكثر قدر ممكن خلال القيادة العادية لتعزيز الكفاءة والأداء الديناميكي للحد الأقصى.

تواصل مع حسان بشور