الآن
10:13  : مورغن تمدد كفالات سياراتها المتأثرة بانتشار وباء كوفيد ـ ١٩ لمدة ٣ أشهر          10:13  : تمديد كفالات سيارات فولكس واجن المنتجة في أوروبا والمخصصة للقارة الأوروبية لمدة ٣ أشهر إضافية          12:37  : برودرايف تعمل على إنتاج أجهزة تنفس إصطناعي بتكلفة متدنية للمساعدة في مواجهة وباء كورونا          12:38  : أعلن منظمو معرض سيلفرستون للسيارات الكلاسيكية عن إلغاء معرضهم لهذه السنة والذي كان سيقام بنهاية تموز / يوليو          12:38  : دايملر ايه جي ورولز رويس تتعاونان في مجال تطوير مولدات كهرباء تعمل بخلايا الوقود وتتميز بإنبعاثات معدومةمن غاز ثاني أوكسيد الكربون         
الآن
الأخبار السابقة الخبر التالي

مرسيدس فئة إي كوبيه وكابريوليه على مدى السنين

حسان بشور

١٦ أيار / مايو ٢٠٢٠

على الرغم من أن نسختا الكوبيه والمكشوفة من مرسيدس فئة إي لم تتشاركا في كثير من الأحيان بالتسمية وعلى الرغم من أنهما كانتا مبنيتان خلال عدة مراحل من أعمارهما على قراعد الفئة سي الأصغر حجماً، إلا أن هاتان السيرتان لاقتا خلال أعوامهما على الطرقات الكثير من الإعجاب والرواج وفيما يلي أبرز المحطات التي مرت بها السيارتان على مدى أكثر من ٥٠ عاماً.
ـ الجيل الأول: دبليو ١١٤ ـ ١٩٦٨ لغاية ١٩٧٦
قدم عام ١٩٦٨ وكان نسخة كوبيه من دبليو ١١٤ وتوفر حصرياً بمحركات من ٦ أسطوانات مزود ببخاخ إلكتروني طراز "بوش دي ـ جترونيك" يساهم في توفير ١٥٠ حصان تمكن السيارة من الوصول الى ٢٠٠ كلم/س. وتميزت هذه السيارة بسقفها ومساحاتها الزجاجية الأكثر إنخفاضاً مقارنة بطراز الأبواب الأربعة مع غياب العمود "بي" والتفرد تبلبيسان خشبية في المقصورة.
ـ الجيل الثاني: دبليو ١٢٣ ـ ١٩٧٦ لغاية ١٩٨٦
توفرت بخيارات غنية لجهة المحركات (٤ و٥ و٦ أسطوانات) وبأبعاد خارجية أصغر حيث كانت أقل طولاً من بشقيقتها السيدان بـ ٨،٥ سم وأقل إرتفاعاً بـ ٤ سم. ومع نهاية إنتاجها، كانت مرسيدس قد صنعت منها أكثر من ٢،٦ مليون سيارة.
ـ الجيل الثالث: دبليو ١٢٤ ـ ١٩٨٦ لغاية ١٩٩٥
كانت دبليو ١٢٤ أول فئة إي تتوفر بنسخة كابريوليه وكانت أقصر من السيدان بـ ٨،٥ سم ونالت تعديلات تصميمية كبيرة بحيث لم تتشارك مع شقيقتها السيدان إلا بتصميم الواجهة الأمامية. نالت عملية شد وجه تصميمية عام ١٩٩٣ وتوفرت بنسخة "ايه ام جي" مزودة بمحرك من ٦ أسطوانات سعة ٣،٦ ليتر بقوة ٢٧٢ حصان.
ـ الجيل الرابع: دبليو ٢٠٨ ـ تسعينات القرن الماضي
ألغت مرسيدس تسمية فئة إي كوبيه وكابريوليه واعتمدت تسمية سي ال كاي بدلاً من ذلك وقامت ببناء هذا الجيل على قاعدة فئة سي الأصغر حجماً ولكن بعد تزويدها بأربعة مقاعد. وتوفر هذا الجيل بمحرك رباعي الأسطوانات بقوة ١٣٦ حصان إرتفعت الى ٣٤٧ حصانا مع نسخة ايه ام جي التي كانت مزودة بمحرك "في ٨" سعة٥،٤ ليتر.
ـ الجيل الخامس: ايه ٢٠٩ وسي ٢٠٩
حملت تسمية سي ال كاي وقدمت عام ٢٠٠٢ وتخلت عن التصميم الصندوقي لصالح خطوط أكتر إنسيابية. توفرت بخيار بين ٧ محركات لفئة الكوبيه مقابل خمس للمكشوفة وبقوة تتراوح بين ١٦٣ حصان لطراز القاعدة و٣٦٧ حصان لنسخة ايه ام جي. كذلك توفرت هذه السيارة بنسخة سباقية عام ٢٠٠٤ شاركت في بطولة دي تي ام للسيارات السياحية الألمانية وكانت مزودة بمحرك من ٨ أسطوانات بشكل V سعة ٥،٥ ليتر بقوة ٥٨٢ حصان. وفي العام ٢٠٠٥، نالت هذه السيارة تعديلات تصميمية مع نسخة ايه ام جي جديدة بمحرك يولد ٤٨١ حصان بدأت معها تسمية ٦٣ ايه ام جي. كذلك قدمت مرسيدس نسخة "السلسلة السوداء" من هذه السيارة والتي كانت ذات مواصفات سباقية مستوحاة من سيارات الحلبات.
الجيل السادس: ايه ٢٠٧ وسي ٢٠٨ ـ ٢٠١٠
مع هذا الجيل، عادت تسمية فئة إي وظهرت نسخة الكوبيه في معرض جنيف ٢٠٠٩ وقد أطلقت معها مرسيدس نظام "إيرسكارف" لتدفئة رقبة راكبي المقدمة. وقد باعت مرسيدس ٢٢١٥٥٦ وحدات من نسخة الكوبيه من خذا الجيل، مقابل ١٤٠٩٢٥ نسخة مكشوفة.
الجيل السابع: ايه ٢٣٨ وسي ٢٣٨ ـ ٢٠١٨ لغاية حينه
تم تقدم هذا الجيل في معرض ديترويت الدولي ٢٠١٧ ولا يزال قيد الانتاج لغاية اليوم ويتوقع أن ينال عملية شد وجه تصميمية على غرار شقيقه السيدان في وقت قريب.
ملاحظة: يعتبر البعض أن الجيل الحالي هو الجيل الخامس من هذه السيارة والسبب يعود الى تسمية سي ال كاي التي نالتها هذه السيارة التي حملتها نسخ دبليو ٢٠٨ ودبليو ٢٠٩.

تواصل مع حسان بشور