الآن
11:45  : ناصيف صديقي في منصب المدير الإداري لأسواق إنفينيتي العالمية بدلاً من ماركوس لايث          11:45  : سيم بولوكباسي يفوز بلقب سلسلة فورمولا رينو إي سبورت الإلكترونية          02:00  : أستون مارتن تجهز نفسها للعودة الى سباقات بطولة العالم للتحمل (دبليو إي سي)          02:00  : على الرغم من تأثيرات وباء كوفيد ـ ١٩ السلبية، مبيعات بي ام دبليو من السيارات الكهربائية تسجل إرتفاعاً ملحوظاً          02:01  : كارما المتخصصة بالسيارات الكهربائية تجهز نفسها للتوسع نحو أسواق ألمانيا وسويسرا والنمسا          12:50  : فرناندو ألونسو يعود الى عالم الفورمولا واحد لموسم ٢٠٢١ مع فريق رينو         
الآن
الأخبار السابقة الخبر التالي

فورد موستانغ ماك ١ تعود عام ٢٠٢١

حسان بشور

١٧ حزيران / يونيو ٢٠٢٠

أعلنت فورد أن طراز "موستانغ ماك 1" الذي إشتهر بسرعته وتصميمه المميز الذي ينتمي الى نادي سيارات الفاستباك والذي حقق رواجاً عالياً عند توفيره في الأسواق خلال ستينات القرن الماضي، سيعود الى إنتاجها ولكن مع محرك بسعة ٥ ليترات موزعة على ٨ أسطوانات تأخذ لنفسها ترتيب الحرف V وتعمل بتقنية السحب العادي ومن دون أي نظام شحن إضافي. ووكانت النسخة الأصلية قد رأت النور في عام ١٩٦٩ وسرعان ما تمكنت من إحتلال مكانتها على قمة هرم نسخ موستانغ بفضل أدائها المتقدم وتصميمها الديناميكي المحسن وتعليقها المطور ومستويات تجاوبها. وفي الأعوام التي عقبت إطلاقها، شهدت "موستانغ ماك ١" تحسينات على أدائها مقارنة مع "موستانغ جي تي"، ولاقت إقبالاً أعلى من شقيقتيها شيلبي وبوس. وبعد مرور عامين على إطلاقها، أي عام ١٩٧١، ظهرت "موستانغ ماك ١" بنسخة جديدة أكبر حجماً من النسخة الأصلية عززتها فورد بخيارات متنوعة من المحركات القوية. وفي عام ١٩٧٤، نالت "موستانغ ماك ١" تحديثات رئيسية، لتنطلق للمرة الأولى بنسخة هاتشباك. واستمر جيل "ماك ١" هذا لمدة خمسة أعوام وعزز قدراته بمزيد من الخصائص والاستجابة السريعة ونظام التعليق الاختياري المخصص لسباقات الرالي. أما في عامي ٢٠٠٣ و٢٠٠٤، فقد عادت "ماك ١" مجدداً لتجمع حينها بين القوة العصرية ولمسة التصميم الوفية لذكريات سبعينات القرن السابق. وجاء نظام الاستجابة والتعليق الفريد فيها مزوداً بأقراص مكابح أمامية من "برمبو"، في حين جاء جناحها الخلفي بلون أسود غير لماع وتألق هيكلها بخطوط ممتدة. واليوم وبعد مرور ١٧ عام، تستعد "موستانغ ماك ١" الجديدة كلياً للعودة كطراز يعود للعام ٢٠٢١ مع محرك "في ٨" سعة ٥ ليترات.

تواصل مع حسان بشور