الآن
11:45  : ناصيف صديقي في منصب المدير الإداري لأسواق إنفينيتي العالمية بدلاً من ماركوس لايث          11:45  : سيم بولوكباسي يفوز بلقب سلسلة فورمولا رينو إي سبورت الإلكترونية          02:00  : أستون مارتن تجهز نفسها للعودة الى سباقات بطولة العالم للتحمل (دبليو إي سي)          02:00  : على الرغم من تأثيرات وباء كوفيد ـ ١٩ السلبية، مبيعات بي ام دبليو من السيارات الكهربائية تسجل إرتفاعاً ملحوظاً          02:01  : كارما المتخصصة بالسيارات الكهربائية تجهز نفسها للتوسع نحو أسواق ألمانيا وسويسرا والنمسا          12:50  : فرناندو ألونسو يعود الى عالم الفورمولا واحد لموسم ٢٠٢١ مع فريق رينو         
الآن
الأخبار السابقة الخبر التالي

رحيل السير سترلينغ موس

فراس النمري

١٥ نيسان / أبريل ٢٠٢٠

غيب الموت البريطاني "السير" سترلينغ موس، أحد أبرز الأسماء في عالم الفورمولا ١ في الخمسينات من القرن الماضي، عن ٩٠ عاماً، بعد صراع طويل مع المرض، بحسب ما أفادت زوجته "الليدي" سوزي موس التي صرحت بهذا الصدد قائلة : "لقد خاض لفة واحدة أكثر من الممكن" وتابعت: "لقد أغمض عينيه فقط". وبحسب التقارير الصحافية، كان موس يعاني من المرض منذ العام ٢٠١٦ واضطر بعد عامين للابتعاد بشكل تام عن الحياة العامة.
ويعد "السير" موس من أبرز السائقين الذين لم يتمكنوا من التتويج بلقب بطولة العالم للفورمولا ١ وقد حل في المركز الثاني ٤ مرات أعوام ١٩٥٥، ١٩٥٦، ١٩٥٧ و١٩٥٨. ومن ناحية أخرى، فاز موس بـ ١٦ جائزة كبرى في بطولة العالم للفورمولا ١ وأولها في بلاده في العام ١٩٥٥ ومن ضمنها أيضاً اول جائزة رسمية أقيمت في العالم العربي واستضافتها حلبة عين دياب في مدينة الدار البيضاء المغربية في خلال العام ١٩٥٨. ولم تقتصر مشاركاته في بطولة العالم للفورمولا واحد، بل شارك أيضاً في أنواع مختلفة من الرياضات الميكانيكية، من بينها سباقات الرالي.
وشهدت مسيرة موس مشاركته في ٥٢٩ سباقاً وفاز بـ ٢١٢ منها بما في ذلك سباق "ميلي ميليا" الشهير الذي يمتد على مسافة ألف ميل في شوارع المدن الإيطالية وذلك عام ١٩٥٥ مع فريق "دايملر بنز" على متن مرسيدس ٣٠٠ اس ال آر. كما فاز في العام التالي بسباق ٢٤ ساعة في لومان الفرنسي الشهير. واعتزل موس سباقات السرعة في العام ١٩٦٢ بعد حادث قوي تعرض له على حلبة غودوود البريطانية، دخل على إثره في غيبوبة لمدة شهر وعانى من شلل جزئي لفترة ٦ أشهر.

تواصل مع فراس النمري