الآن
11:45  : ناصيف صديقي في منصب المدير الإداري لأسواق إنفينيتي العالمية بدلاً من ماركوس لايث          11:45  : سيم بولوكباسي يفوز بلقب سلسلة فورمولا رينو إي سبورت الإلكترونية          02:00  : أستون مارتن تجهز نفسها للعودة الى سباقات بطولة العالم للتحمل (دبليو إي سي)          02:00  : على الرغم من تأثيرات وباء كوفيد ـ ١٩ السلبية، مبيعات بي ام دبليو من السيارات الكهربائية تسجل إرتفاعاً ملحوظاً          02:01  : كارما المتخصصة بالسيارات الكهربائية تجهز نفسها للتوسع نحو أسواق ألمانيا وسويسرا والنمسا          12:50  : فرناندو ألونسو يعود الى عالم الفورمولا واحد لموسم ٢٠٢١ مع فريق رينو         
الآن
الأخبار السابقة الخبر التالي

تكنولوجيا الرؤية الرقمية تدعم فريق باناسونيك جاكوار

حسان بشور

٢٤ حزيران / يونيو ٢٠٢٠

يستعمل فريق باناسونيك جاكوار للسباقات تقنية الرؤية الرقمية المطورة بالاعتماد على بيانات أنظمة جاكوار الخاصة بالتعرف على الإشارات المرورية، لتعزيز نجاح أداء جاكوار آي ـ تايب في السباقات. ومن تطبيقات هذه التكنولوجيا في سيارات مثل جاكوار آيـ بايس، نظام :تي اس آر" للتعرف على الإشارات المرورية الذي يستخدم كاميرا محيطية متطورة وبرمجيات معالجة الصور لتحديد وقراءة إشارات الطرق وإبلاغ السائقين بحدود السرعة وحدود السرعة المؤقتة ومنع التجاوز. كما يتم استخدام هذه المعلومات من قبل نظام محدد السرعة التكيفي الذي يساعد السائقين على البقاء ضمن السرعة المسموح بها عبر إبطاء المركبة تلقائياً عند دخول مناطق ذات حدود سرعة مختلفة. ويطبق مهندسو باناسونيك جاكوار مبادئ مماثلة ولكن لغايات مختلفة كمراقبة حالة بطارية جاكوار آي ـ تايب وسيارات الفرق المنافسة وذلك بشكل تلقائي ومباشر واستخدام هذه البيانات لتحديد استراتيجيات الطاقة المثالية لسائقي الفريق، أي كل من ميتش إيفانز وجيمس كالادو. وستؤدي أنظمة الرؤية الرقمية مع التعرف على الصور، عند استخدامها كوسيلة لتسهيل وضع استراتيجيات الطاقة، إلى تغيير كبير في السرعة والدقة والمرونة مقارنة بالأدوات المستخدمة سابقاً، خصوصاً أنها ملائمة للمستقبل ولإجراء تحليلات أكثر تفصيلاً في المواسم المقبلة. ومن أهم الفوائد المترتبة لغاية حينه والتي تدعمها المعلومات المجموعة من سباقات بطولتي آي ـ بايس إي تروفي وفورمولا إي، التحديث البرمجي الذي تم تقديمه لسيارات آي ـ بايس في كانون الأول / ديسمبر ٢٠١٩ والذي مكن العملاء حول العالم من إضافة ٢٠ كلم إلى مدى السيارة في الشحنة الواحدة. وقد تم ذلك من خلال تحسين إدارة البطارية والأنظمة الحرارية وإعادة توليد الطاقة باستخدام المكابح وتوزيع عزم دوران الدفع الكلي.

تواصل مع حسان بشور