الآن
12:19  : فولكس واجن تعلن عن الاستمراغر بتعليق التصنيع لخمسة أيام إضافية تنتهي في ١٩ نيسان / أبريل الجاري          12:17  : تأجيل مسابقة "لندن كونكورس" الى ١٩ و٢٠ آب / أغسطس القادم          12:17  : نيسان تستمر بإغلاق مصانعها في أميركا الشمالية لغاية أواخر شهر نيسان / أبريل الجاري          12:18  : أودي تتبرع بخمسة ملايين يورو للمساعدة في مواجهة وباء كورونا المستجد          12:18  : يستعد أستون مارتن للفورمولا واحد للمشاركة في موسم ٢٠٢١          12:18  : مرسيدس تجهز طابعات ثلاثية الأبعاد لاستعمالها في تصنيع معدات طبية ، في وقت يعمل فريق مرسيدس للفورمولا واحد عبالتعاون مع ٦ فرق فورمولا واحدأخرى على تصنيع أجهزة تنفس إصطناعية          10:56  : سيات تبدأ بصناعة أجهزة تنفس إصطناعي للطوارئ في مصانع مارتوريل         
الآن
الأخبار السابقة الخبر التالي

بورشه تايكان ـ ٢٠٢٠

حسان بشور

٦ أيلول / سبتمبر ٢٠١٩

أزاحت بورشه اليوم الستار عن سيارتها الكهربائية الاولى وذلك في ٣ قارات في الوقت نفسه. وتوفر تايكان الرياضية رباعية الأبواب أداء بورشه المعهود مع وسائل اتصال متكاملة وملاءمة للاستخدام اليومي وترسي تجهيزاتها معايير جديدة على مستوى الاستدامة والتقنيات الرقمية. وسيكون طرازا تايكان توربو إس وتايكان توربو أول طرازين يُطرحان وقد جُهزا بأحدث تقنيات بورشة للأداء الكهربائي وهما من أقوى الطرازات في مجموعة المنتجات الحالية للشركة. وستتبعها طرازات أقل قوةً من هذه السيارات ذات الدفع الرباعي هذا العام. وستكون بورشه تايكان كروس توريزمو أولى الطرازات التي تضاف إلى فئة الطرازات الكهربائية. ويذكر أنه بحلول عام ٢٠٢٢، ستكون بورشه قد استثمرت أكثر من ٦ مليارات يورو في السيارات الكهربائية. 
تولد تايكان توربو إس الأعلى في فئتها قوة تصل الى ٧٦١ حصان (٥٦٠ كيلووات) مع تقنية التحكم في الانطلاق، فيما تولِّد تايكان توربو قوة ٦٨٠ حصان (٥٠٠ كيلووات). وتتسارع تايكان توربو إس من السكون الى ١٠٠ كلم/س في ٢،٨ ثانية، بينما تتسارع تايكان توربو من الصفر الى ١٠٠ كلم/س في ٣،٢ ثانية. وتتميز توربو إس بقدرتها على قطع مسافة تصل إلى ٤١٢ كلم بالشحنة الواحدة، فيما تقطع تايكان توربو بالشحنة الواحدة مسافة ٤٥٠ كلم.  وتبلغ السرعة القصوى للسيارتين ٢٦٠ كلم/س. وتايكان هي أول سيارة بنظام يعمل بجهد ٨٠٠ فولت (٤٠٠ فولت هو المعتاد في السيارات الكهربائية)، مما يعني أنه في غضون خمس دقائق، يمكن إعادة شحن البطارية بطاقة تكفي لقطع مسافة ١٠٠ كلم باستخدام التيار المباشر من شبكة شحن عالية الطاقة. وتستغرق البطارية ٢٢،٥ دقيقة للوصول من ٥ إلى ٨٠ بالمئة من الشحن في ظروف الشحن المثالية، وتصل قدرة الشحن القصوى ٢٧٠ كيلووات. كما يبلغ إجمالي سعة بطارية بورشه فائقة الأداء ٩٣،٤ كيلووات ساعة ويستطيع سائقو تايكان شحن سياراتهم حتى ١١ كيلووات بالتيار المتردد في منازلهم. 
وتتوفر سيارتا تايكان توربو وتايكان توربو إس بمحركين كهربائيين فائقا الكفاءة، أحدهما على المحور الأمامي والآخر على المحور الخلفي، مما يمنح السيارة قوة دفع رباعية. وتعزز الآلتان المتزامنتان فائقتا الأداء وعاليتا الكفاءة المسافة التي تقطعها السيارة بالشحنة الواحدة وقوة الدفع المستمرة. كما تم دمج كل من المحرك الكهربائي وعلبة التروس والمحول الذي يتم التحكم به بموجات النبض في وحدة حركة مدمجة. وتتميز هذه الوحدات بأعلى كثافة طاقة (بالكيلووات لكل ليتر من مساحة السيارة) بين جميع مجموعات الحركة الكهربائية المتوفرة في السوق اليوم. كما يمتاز المحركان الكهربائيان بميزة خاصة تتمثل وشائع الجزء الساكن في المحرك الملفوفة بقوة. وتتيح هذه التقنية زيادة عنصر النحاس في الجزء الساكن من المحرك، مما يؤدي إلى زيادة الاستطاعة والعزم مع الحفاظ على حجم المكونات كما هي. وتعد علبة التروس الثنائية النسب المثبتة على المحور الخلفي أحد ابتكارات بورشه، حيث تعطي النسبة الأولى للسيارة قوة تسارع كبيرة من حالة السكون، في حين تضمن النسبة الثانية مع مدى نقل التروس الطويل كفاءة عالية وانخفاض استهلاك الطاقة. وينطبق ذلك أيضاً على السرعات العالية جداً. وتستعين بورشه بنظام تحكم مركزي للتحكم في أنظمة التحكم في شاسي السيارة بحيث يعمل نظام بورشه "٤ دي" المتكامل للتحكم في الشاسي على تحليل جميع أنظمة التحكم في الشاسي ومزامنتها في الوقت الفعلي. وتتضمن أنظمة التحكم في الشاسي نظام التعليق الهوائي المتكيف بتقنية ثلاثية الحجرات والذي يشمل نظام إلكتروني للتحكم في التخميد ضمن نظام بورشه النشط لإدارة التعليق والنظام الكهروميكانيكي للتحكم في ثبات الدوران ضمن نظام بورشه سبورت للتحكم الديناميكي في الشاسي الذي يشمل نظام بورشه بلاس لتوجيه عزم الدوران. ويعد نظام التحكم في الدفع الرباعي مع المحركين الكهربائيين ونظام ارتجاع الطاقة مزايا فريدة من نوعها؛ إذ تفوق الطاقة الارتجاعية المحتملة. وقد أثبتت اختبارات القيادة أنه عند الاستخدام اليومي، يقوم المحركان الكهربائيين بحوالي ٩٠ بالمئة من الكبح من دون تفعيل مكابح العجلات الهيدروليكية. ولا تختلف مجموعة أنماط القيادة المختلفة في تايكان عن المفهوم الأساسي لسلسلة طرازات بورشه، لكنه مدعوم بإعدادات خاصة تعزز الاستخدام الأمثل للدفع الكهربائي الخالص. وتتوفر السيارة بأربعة أنماط قيادة هي "راينج" و"نورمال" و"سبورت" و"سبورت بلاس". بالإضافة إلى ذلك، يمكن إضافة أنظمة فردية بحسب الحاجة في نمط القيادة الفردي "إنديفيديوال". 
يذكر أخيراً أن بورشه ستعلن عن توفر طرازي تايكان وأسعارهما في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في النصف الأول من العام ٢٠٢٠.

تواصل مع حسان بشور