الآن
10:13  : مورغن تمدد كفالات سياراتها المتأثرة بانتشار وباء كوفيد ـ ١٩ لمدة ٣ أشهر          10:13  : تمديد كفالات سيارات فولكس واجن المنتجة في أوروبا والمخصصة للقارة الأوروبية لمدة ٣ أشهر إضافية          12:37  : برودرايف تعمل على إنتاج أجهزة تنفس إصطناعي بتكلفة متدنية للمساعدة في مواجهة وباء كورونا          12:38  : أعلن منظمو معرض سيلفرستون للسيارات الكلاسيكية عن إلغاء معرضهم لهذه السنة والذي كان سيقام بنهاية تموز / يوليو          12:38  : دايملر ايه جي ورولز رويس تتعاونان في مجال تطوير مولدات كهرباء تعمل بخلايا الوقود وتتميز بإنبعاثات معدومةمن غاز ثاني أوكسيد الكربون         
الآن
الأخبار السابقة الخبر التالي

بطولة تحدي بورشه سبرنت الشرق الأوسط ـ الجولة ٢

حسان بشور

٢٦ كانون الثاني / يناير ٢٠٢٠

تميزت الجولة الثانية من الموسم الحادي عشر لبطولة تحدي بورشه سبرنت الشرق الأوسط التي أقيمت على حلبة دبي أوتودروم، بالإثارة والحماس الذي سيطر على المشاركين الـ ١٧ اللذين ينتمون الى ١٠ دول. وشهدت الجولة هيمنة الألماني ليون كوهلر الكلية وليصعد الى منصة التتويج في سباقات لالجولة الثانية الثلاث رافعاً رصيده إلى ٥ انتصارات في السباقات الست الافتتاحية من هذا الموسم. وكانت الجولة التأهيلية للسباق الأول قد أقيمت صباح الجمعة، حيث سجل كوهلر أسرع وقت له بفارق دقيقة واحدة و٣٧:٤ ثانية ليحتل المركز الأول قبل الفرنسي سيميناور في المركز الثاني، وانطلق الوافد الجديد جوليان هانسيس من المركز الثالث مع شاول هاك من جنوب أفريقيا في المركز الرابع. وشهد السباق بداية مثيرة مع تصدر سيميناور السباق لفترة وجيزة قبل أن يستعيد كوهلر موقعه في المركز الأول الذي حافظ عليه طيلة السباق مسجلاً الفوز في السباق الثالث له هذا الموسم ومتقدماً ٠،٨ ثانية أمام الفرنسي في المركز الثاني، فيما حل هاك في المركز الثالث وريتشارد فاغنر في المركز الرابع وجوليان هانسيس في المركز الخامس. وحصل جيسي فان كويجك على المركز السادس والأول في فئة المحترفين متقدماً على لوكاس جرونفيلد في المركز السابع وشقيقه دان في المركز الثامن.
وانطلق السباق الثاني بعد ظهر يوم السبت وشهد انطلاق ليون كوهلر من مركز الصدارة بعد تسجيله زمن قدره ١:٣٧:٠٦ تلاه الألماني جوليان هانسيس، ثم جي بي سيميناور من المركز الثالث وجيسي فان كويجك من هولندا في المركز الرابع. وبعد أداء مهيمن آخر، تصدر كوهلر السباق من البداية وحتى النهاية ومتقدماً بفارق ثلاث ثوان عن هانسيس في المركز الثاني، فيما حل سيمنيناور في المركز الثالث. وجاء جيسي فان كويج في المركز الرابع وحقق بذلك المركز الأول في فئة المحترفين. ثم شاول هاك في المركز الخامس. كما قدم لوكاس جرونيفيلد أداءً كفل له المركز السادس متقدماً على ريتشارد فاغنر الذي حل في المركز السابع.
وفي السباق الثالث، حددت تشكيلة الانطلاق من خلال عكس الترتيب للمراكز الستة الأولى للسباق الثاني، الأمر الذي سمح لـ لوكاس جرونفيلد بالانطلاق من المركز الأول تلاه شاول هاك المركز الثاني وجيسي فان كويجك من المركز الثالث وسيميناور من المركز الرابع. وانطلق جوليان هانسيس من المركز الخامس، بينما انطلق الفائز بالسباق الثاني، ليون كوهلر، من المركز السادس. ولكنه تمكن من تخطي جوليان هانسيس وجيسي فان كويجك في اللفة الثانية، مما أشعل صراعاً شرساً بين الأربعة الأوائل هاك، سيمميناور ، فاغنر وكوهلر. وسمح التلامس بين سيميناور وهاك في اللفة العاشرة لفتح المجال لـ كوهلر، الذي استغل المناورة بهدوء خلف سيمناور في المركز الثاني وسد الفجوة خلف المتصدر هاك. وقبل النهاية بلفتين فقط، بدأ الضغط المتواصل من كوهلر يؤتي ثماره وتمكن من تجاوزه ليتصدر السباق حتى نهايته. وانتهى السباق باحتلال كوهلر المركز الأول، تلاه شاول هاك في المركز الثاني وريتشارد فاغنر في المركز الثالث. واحتل سيمناور المركز الرابع وهانسيس في المركز الخامس وجيسي فان كويجك في المركز السادس.
ومع نهاية الجولة الثانية، تصدر ليون كوهلر (١٤٦ نقطة) الترتيب العام بفارق ٢٧ نقطة أمام شاول هاك في المركز الثاني (١١٩ نقطة) تلاه جوليان هانسيس (١١٥ نقطة) في المركز الثالث، ثم جيه بي سيميناور في المركز الرابع (١٠٥ نقاط)، تلاه ريتشارد فاغنر خامساً (١٠٣ نقاط) وجيسي فان كويجك سادساً (٩٦ نقطة).
وتعود السلسلة في الأسبوع المقبل في جولتها الثالثة على حلبة مرسى ياس، ثم ستحسم الجولتين الرابعة والخامسة على حلبة البحرين الدولية في شهر آذار / مارس.

تواصل مع حسان بشور