الآن
11:45  : ناصيف صديقي في منصب المدير الإداري لأسواق إنفينيتي العالمية بدلاً من ماركوس لايث          11:45  : سيم بولوكباسي يفوز بلقب سلسلة فورمولا رينو إي سبورت الإلكترونية          02:00  : أستون مارتن تجهز نفسها للعودة الى سباقات بطولة العالم للتحمل (دبليو إي سي)          02:00  : على الرغم من تأثيرات وباء كوفيد ـ ١٩ السلبية، مبيعات بي ام دبليو من السيارات الكهربائية تسجل إرتفاعاً ملحوظاً          02:01  : كارما المتخصصة بالسيارات الكهربائية تجهز نفسها للتوسع نحو أسواق ألمانيا وسويسرا والنمسا          12:50  : فرناندو ألونسو يعود الى عالم الفورمولا واحد لموسم ٢٠٢١ مع فريق رينو         
الآن

ميلان أوتوموتيف

١٣ نيسان / أبريل ٢٠١٩

ولد ماركوس فوكس عام ١٩٨١ في ستاير في القسم الشمالي من النمسا وتعلم مهنة النجارة من والده وعلى الرغم من إتقانه لهذه المهنة، إلا أن ولعه بالسيارات كان كبيراً لدرجة أنه تغلب على مهنته. ففي عمر الثامنة، بدأ ماركوس مشاركاته في سباقات الكارتينغ ولكن الأحوال المادية لعائلته وفقت في وجه طموحاته. ومع ذلك تابع ماركوس مشاركاته لغاية حلول العام ٢٠٠٦ حين بدأ يحلم ببناء سيارة سوبر رياضية متفوقة يمكنها تجاوز توقعات أقوى سائقي السباقات في العالم. وفي العام ٢٠١٢، صنع نموذجاً إختبارياً من سيارة أسماها ميلان وزودها بمحرك ثادر على توفير ٩٠٠ حصان. ومع أن هذه السيارة لم تحصل على الموافقة لقيادتها في الشوارع، إلا أمن ماركوس إستعملها للتجارب الى جانب مجموعة من أصدقائه ومنهم كريستشان سوهانيك ودايتر كيستر وهاينز كينيغادنر وفيليكس بومغارتنر ودايفيد كولتارد. وفي شهر تموز/ يوليو من العام ٢٠١٧، قام ماركوس بتسجيل شركة ميلان في السجلات التجارية النمساوية كشركة متخصصة بصناعة السيارات.